algassania
algassania
algassania
Would you like to react to this message? Create an account in a few clicks or log in to continue.
algassania

Teaching and Education
 
HomeHome  NEW TOPICS!!!!!NEW TOPICS!!!!!  GalleryGallery  SearchSearch  RegisterRegister  Log in  
Dear Students, try this link http://spreadsheets.google.com/pub?key=r6wharOxPespMyfz5KkPllg&gid=0
وتبقى حمص وتبقى الغسانية
LONG LIVE OUR COUNTRY.....SYRIA..///LONG LIVE OUR COUNTYR....SYRIA///LONG LIVE OUR COUNTRY.......SYRIA
Search
 
 

Display results as :
 
Rechercher Advanced Search
Latest topics
» truth about Syria
«افاتار» وما يستحق EmptyMon Jan 09, 2012 3:42 pm by Safwano

» A story you need to read all
«افاتار» وما يستحق EmptyThu Nov 03, 2011 1:35 pm by JOKER

» SYRIA...........................
«افاتار» وما يستحق EmptyTue Oct 11, 2011 4:44 am by Admin

» What is chess?
«افاتار» وما يستحق EmptyWed Oct 05, 2011 12:41 am by 3issam

» We are the champions
«افاتار» وما يستحق EmptyWed Oct 05, 2011 12:37 am by 3issam

» school...........
«افاتار» وما يستحق EmptySun Sep 25, 2011 5:48 pm by Admin

»  الشوكولا قريباً دواءٌ للسعال
«افاتار» وما يستحق EmptyWed Sep 21, 2011 12:05 pm by 3issam

»  دراسة: الكحول اكثر ضررا من الهيروين
«افاتار» وما يستحق EmptyTue Sep 06, 2011 12:59 pm by 3issam

» The marks of the Ninth Grade
«افاتار» وما يستحق EmptySun Sep 04, 2011 3:22 am by Abdo Massouh

Poll
facebook
Who is online?
In total there are 2 users online :: 0 Registered, 0 Hidden and 2 Guests

None

Most users ever online was 77 on Thu Aug 10, 2017 1:47 pm
December 2021
MonTueWedThuFriSatSun
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
CalendarCalendar
Navigation
 Portal
 Index
 Memberlist
 Profile
 FAQ
 Search

 

 «افاتار» وما يستحق

Go down 
AuthorMessage
hussam




Male
Age : 27
Location : Homs
Job/hobbies : Sport
Points : 128
Registration date : 2009-03-28

«افاتار» وما يستحق Empty
PostSubject: «افاتار» وما يستحق   «افاتار» وما يستحق EmptyTue Mar 09, 2010 5:11 am

[right]من كثرة ما أسقط عليه من معان وابعاد، كاد فيلم «افاتار» يتحول الى اسطورة
سينمائية تكسرت بالامس، وبطريقة مذلّة في حفل توزيع جوائز اوسكار، وتحطمت
معها آمال جمهور عريض غررت به الخدع التقنية، وجرفته موجة البحث عن انتفاضة
ما في السينما الاميركية يسقط عليها بعض احلامه الضائعة.
خرج «
افاتار» من الحفل خالي الوفاض، الا من ذكرى أرقام قياسية سجّلها في الأيام
لعرضه عندما اندفع مراهقون ومراهقات لاختبار النظّارات الثلاثية الابعاد،
ورووا لدى مغادرتهم الصالات عن تجربة سينمائية فريدة، لكنهم لم يذكروا سوى
جمل متقطعة وغير مفهومة عن مضمون الفيلم، اذا كان له من مضمون، ولم يحفظوا
شيئا عن فكرته الرئيسية، اذا وجدت اصلا، ولا حتى عن بعض المشاهد واللقطات
التي لا تزال تعرض بين الحين والاخر في حملات الترويج الدعائية للفيلم،
والتي تناقض المخرج جيمس كاميرون ورؤيته الكئيبة، والساذجة، الى مستقبل
كوكب مهدد بالزوال...
نال فيلم «افاتار» ما يستحقه، ونال الجمهور الذي
اعجب به، خارج اميركا اكثر من داخلها، ما يجب ان يدفعه الى التفكير مرة
اخرى قبل مشاهدة فيلم جديد لجيمس كاميرون الذي سقط في ذلك العمل حتى عن
مرتبته التي رفع اليها صدفة او ربما عنوة عندما قدّم قبل سنوات فيلم
«تايتانك» فأساء حينها الى ذكرى تلك الكارثة وضحاياها، واغرقها عميقا في
مياه المحيط الاطلسي، من دون ان يشفع لها انه كانت هناك قصة على متن
السفينة المنكوبة قصة حب خالدة، واغنية جميلة جدا للفنانة سيلين ديون.
ربما
راج الاتهام بأن اكاديمية السينما الاميركية عاقبت جيمس كاميرون، لأنه
تجرأ على المؤسسة الاميركية ومسّ هيبتها وصورتها عندما تعامل معها
باعتبارها مصدرا لانتاج واستخدام فلسفة القوة والهيمنة، لكن «افاتار» يطعن
حتى في هذه الفكرة، ويوحي بأن مخرج الافلام الضخمة، خانته الحيلة والمخيلة
ايضا، فجلس خلف شاشة الكومبيوتر يراجع بعض افلام الخيال العلمي ومنها فيلم
«أي تي»، وافلام الصور المتحركة، وبينها فيلم «الملك الاسد» الجميل فعلا،
ويتقمص بعض شخصياتها ورموزها ومشاهدها لكي يعمل على توليفها وتركيبها في
عمل درامي غير مقنع... الا لبعض هواة النوع، الذين رأوا فيه جديدا ليس عليه
دليل.
يمكن الاشتباه بان اكاديمية السينما ظلمت جيمس كاميرون، لكن
استلهام فكرة غزو الفضاء وقتل سكان الكواكب الاخرى، كان يحتاج الى ذريعة
اخرى، والى وسيلة اخرى، والى شخصيات اخرى، والى اجساد ووجوه وكائنات تتنقل
وتتواصل وتتبادل الاحاديث والقبل (وتدخن السجائر في المختبرات العلمية)،
بطريقة مختلفة، وتنهي الغزو باضرار اقل لعيون مشاهدين بهرتهم الوان ورسوم
يمكن لاي مراهق ان ينتج اجمل منها على شاشة الكومبيرتر الشخصي. [/right]
Back to top Go down
 
«افاتار» وما يستحق
Back to top 
Page 1 of 1

Permissions in this forum:You cannot reply to topics in this forum
algassania :: NEWS-
Jump to: